الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
***** مرحبا بكم في منتدانا المتواضع كما يشرفنا أن تنضموا إلى أسرة المنتدى *****
(((( الرجاء من جميع الأعضاء مراقبة مساهماتهم قبل نشرها والمتعلقة بالآيات القرآنية الكريمة فلا يجوز الأخطاء في كتابة آيات القرآن الكريم ))))
***** آخر عضو سجل بالمنتدى هي الأخت : نور الحكمة  فمرحبا بها ضمن أسرة المنتدى ونتمنى لها النجاح في منتدانا المتواضع ******

شاطر | 
 

 غــداً الإمتحـان مــاذا أفعل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

ذكر
السرطان

عدد المساهمات : 1249
تاريخ الميلاد : 22/07/1984
تاريخ التسجيل : 01/07/2009
العمر : 33
الموقع : http://foughala2009.ahlamontada.com
العمل/الترفيه : موظف
المزاج : هادئ

مُساهمةموضوع: غــداً الإمتحـان مــاذا أفعل   الإثنين يونيو 14, 2010 2:22 pm


من الواضح أن الطلاب لا يتبعضون إلا واحد من إثنين ، إما طالب حفظ وإجتهاد ،
وإما طالب إمتحان و كسلان .. فالذى لديه الحفظ والإصرار والعزيمة
والفهم يبدأ إجتهاده وإستعداده في اليوم الأول من العام الدراسى الجديد ،
لايهمه أن يكون الإمتحان غداً أو بعد ثلاثة أشهر هـدفـه هدف مجد
وثقافـة وتغـذية العـقـل والروح ، يقرأ الدروس ويحفـظ العـلوم كأنه يدخل الإمتحان بعد دقـائـق ،
ويستمر هذا الحـال المشكور الي أن يبلغ الأيام المسمى أيام المراجعة ،
فإذا أعلن أن الإمتحان يعـقـد بعد يومين أو خمسة أيام ، ـ حـسب المراحـل الأساسية
ـ يفرح ويبتهج ويشتاق اليه ، لايـدهش ولايفـزع ، بل يستريح ،
يكـفيه أن يطالع الدروس بالتحقيق لا بالتحفيظ ، ثم يساهم في الإمتحان ،
فيخرج كل يوم من الإمتحان وهو مسرور ومتوقع أن يحصل نتيجة تهز مساعر أسرته فرحاً وسروراً ...
وإذا عاد الي المدرسة عند موعد إعلان النتيجة يتفقد نتيجته في القسم الأعلي من أوراق النتائج ،
يستحيى أن يبحث نتيجته في القسم الأسفل ، لأنه لايستحق ولايليق به هذا الذل والعار ،
قد كدح أمس وحصل اليوم من ورقة النتيجة ما يليق به .. أما الذى لديه الإهمال والكسل والطفولة ،
وإعتناء الإمتحان والخوف منه دون التصديق بالأفعال ، يستريح عند بداية العام الدراسي الجديد ،
ينوم نومة العروس ، يتسكع في الطرقات بعد الإستيقاظ ، يشتم هذا .. ويفتخر لهذا ..
ويهدد علي هذا ، يهمه أن يحمل إسم الطالب بدون توافر شروط الطالب الصادق ..
فإذا قيل له : إقرأ واحفظ يا فلان ، يرد فوراً : " الإمتحان ليس بقريب ،
يكفيك أن تحفظ وتقرأ كل الدروس في أثناء أيام المراجعة " ...
لأنه يغتر بالغش وطلاب المجتهدين الصغار الذين يمكنه منهم التهديد والضرب إذا ما أمنعوه الغش ...
كل همه وهمته أن يعيش في هذه الدنيا عبثاً ولهواً لاللمجد والثقة بالنفس والثناء الحسن ،
وإذا سمع من المجتهدين : أنه لم يبق من الإمتحان سوى يومين ، يدهش ويفزع :
ماذا .. ماذا.. الإمتحان القريب.. ثم يبدأ سجيته الخبيثة ، يسرق الدفاتر إن أمكن ، ويتملق للمجتهدين ،
وينطق بعبارات سخيفة : أناصديقك مااااا هي إجابة هذه الأسئلة ! .. أرجوك .. فيا سبحان الله ..
تمتع هذا المتطالب في البداية ، ويصرخ الآن كحمار يحمل أسفاراً .. علاوة علي ذالك أنه إذا إنتهي من الإمتحان يأتي الي البيت ، وهو يحمل صهاريج الغم والندم .. تسأله أسرته إياه : كيف كان الإمتحان ؟ فيجي
ب بالإرتجالية : الإمتحان سهلاً جداً لكن تركت سؤال واحداً .. لابأس..
ثم إذا حان وقت إعلان النتيجة تحل علي قلبه الحسرات والويلات ،
فإذا هم أن يذهب الي المدرسة لينظر نتيجته ، يذهب اليها متأخراً ثم يخبئ نفسه حتي يغادر المتفوقون ،
ثم يتفقد نتيجته في القسم الأسفل ، لأن العرب تقول : " أهل مكة أدري بشعابها "
وهذا يعرف منـزلته الساقطة .

إن كنت من لم يملك الهمة العالية والغيرة والفهم ، وأحاط عليك الكسل والفوضى ،
ثم خفت أن ترسب في الإمتحان ، فأنت تقدر أن تستخدم قدرة كامنة التي من الله عليك ،
وهي قدرة الحافظة .
أما إن كنت من لديه الهمة العالية والفهم والإستيعاب ، لكن غلبت عليك الطفولة عند بداية االدراسة ،
ثم إستيقظت هذا اليوم ، فأنت لم تمت بعد نفسياً ، بل أنت تقدر أن تستغل وتستثمر هذا اليوم وليله ،
كيف إذن؟؟؟
قسم المواد أولاً ، ثم أعطى كل مادة وقتاً متسعاً محدداً ، وربما يكون جدول إمتحاني الذى يعدّه إدارة المدرسة ،
يجعلون لكل مادة يوماً مستقلاً خاصاً ، إذن إستفد هذه الفرصة ، والتصق بالمادة المخططة لأمتحان الغد ،
واقرأها واحفظها مع التركيز، لأنك تملك الفهم والإستيعاب .. إستمر هذا النهج حتي تبلغ وقت العشاء ،
فإذا صليت العشاء أرقد نوماً تاماً ، ثم إستيقظ ثلث الأخير من اليل ،
ثم توضأ وصل مايسر الله لك وأسأله الإعانة والتوفيق ، ثم إقرأ شيء من القرآن الكريم ،
ثم إبدأ تنفيذ الإشارة السابقة.. وإذا بقي لك من وقت دخول الإمتحان نحو ساعة ، إغتسل وتوضأ ،
ثم صل ركعتين إن أمكن ، ثم إذهب علي بركة الله ، فإذا وصلت المدرسة والوقت تبقى منه شيئاً ،
إجعله قراءة التحقيق والإستيعاب ، ثم أدخل الإمتحان بثقة وشهامة ، والنتيجة النجاح والإبتهاح بإذن الله رب العالمين .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://foughala2009.ahlamontada.com
 
غــداً الإمتحـان مــاذا أفعل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى التعليم الثانوي :: قسم السنة الثالثة ثانوي-
انتقل الى: